logo 3
He can't escape from ICC- لن تهرب من مصيرك
Darfur,s Videos and pictures
Globle TVS and Radios
Important News
google feebook
teweter hotmail logo 4
Monday, 09/20/2010

حول مذكرة إعتقال عمر البشير وتعليقات بعض السودانيون والعرب
كمال الدين مصطفى
الولايات المتحدة الأمريكية

 

Saturday, July 24, 2010

الغريب في الأمر بأننا ما زلنا نسمع من بعض السودانين والسودانيات ومن داخل الخرطوم، وهم يعلقون على برنامج الأستاذ نور على إذاعة البي بي سي في برنامج (نقطة حوار حول مذكرة إعتقال البشير) وكأنهم لم يدروا ماذا جرى بدارفور.. مع كل أسف لدرجة أن بعضهم يدافع عن شخص البشير ودون فهم للقضية ومنكراً الإبادة التي حدثت بدارفور وكل تلكم الويلات...!! ناهيك عن بعض الأخوة من بعض الدول العربية والذين هم بعيدين كل البعد عن دارفور وما أدراك ما دارفور....! حيث يقومون بمقارنة ساذجة بين قضية دارفور وقضية فلسطين والتي هي منذ الميلاد تتصدر إذاعات العالم ليل نهار ... ولا يعلمون عن دارفور شيء سوى ما تروجه الحكومة السودانية...!! بل وكأنهم يشترطون بأن على المحكمة الجنائية الدولية البدء بأعتقال من هم في بالهم أولاً ومن ثم يحق لها  النظر في ملف دارفور ... يا للغرابة...!! وهم في ذلك يقلدون زعمائهم وبصورة مملة في شن الهجوم ورفع الشعارات المكررة ضد ما يسمونه بالغرب والذي إليه يركع زعمائهم وحكامهم بملأ إرادتهم من خلف الكواليس...وحتى السودان الذي يقولون عنه بأنه مستهدف من أمريكا والغرب فهو ظل يقدم الخدمات لأمريكا وتسليم الملفات الحساسة لها من خلالها وزيرها صلاح قوش (حوش) والذي لم يتعدى أيام وإلا ذاهبا وعائدا من واشنطن مقدما كل فروض الولاء والطاعة ...!!! لدرجة أن الأمريكيين ملوا زيارته لضآلة ما يجلبه لهم من معلومات إستخباراتية غير مفيدة ومضروبة بل مكررة ....! فأقول لهم لماذا تفتون فيما ليس لكم به علم....!!!

فأغلب المحاورون كانوا يرددون نفس تلكم الشعارات ممتدحين البشير ويصفونه بالمناضل والثائر وأن الغرب يستهدف الدول العربية والإسلامية في شخصه...!! فهذه حقا سذاجة بل أن تفتي فيما لا تفقه هو ضرب من الجهل .... !! فنقول لهم إن أهل مكة أدرى بشعابها ... !!! وحكوماتكم تؤيد البشير وتغض الطرف عن الإبادة الجماعية بدارفور من منطلقات إيدلوجية بحتة.....! فهل يا ترى يمكن أن يتوقع منكم شعب دارفور عدالة ما ...!!! أو كلمة حق في أمر إفتضح أمام العالم وبكل الشواهد والدلائل...!!
فلماذا أنتم دائماً مع الظلمة أو مع من ترونه قوي...!! وفي نفس الوقت تتوقعون المساعدة ضد من ظلمكم فهل هو حلال علكيم وحرام على الآخرين....!! ولماذا تقفون أمام مساعدة الأخرين عندما يأتيهم الفرج....! والتاريخ خير شاهد على تخاذل حكامكم والذين اصبحو من المشاهدين عندما أحتل صدام حسين الكويت، وحينها لم تتردد الكويت في الإستعانة بأمريكا في تحريرها... أين كنتم حينها...!! بل كان البعض فرحين بذلك...!! وإن لم تكن هنالك مصالح لأمريكا بالكويت، لذاق الكويتين الويل، ولكنهم لحسن حظهم يملكون المال والموقع والذي مكنهم من إستعادة بلادهم.....! ولم نقل بأن أمريكا غربية وحرام التعاون معها وكذلك حزت السعودية في حماية نفسها...  والقواعد الأمريكية ليست بخافة على أحد في قطر، والقائمة تطول فماهي معنى الإميريالية في قاموسكم وأين إستهداف الغرب للمنطقة والعرب وخلافه....!! فعلاقات الدول تحكمها المصالح وليست العاطفة.....! وإن كانت غزة تمتلك مصالح حقيقية لأمريكا تفوق مصالح أمريكا مع إسرائيل لأحتلت أمريكا إسرائيل وتغير الحال ولم يعاني الفلسطينون يوماً واحداً حتى....!! وهل إنتظرت الكويت مساعدتكم .... أنتم دوما مع الظالم فلا تتوقعوا العدالة في يوم من الأيام أن تكون بجانبكم طالما هذا هو ديدنكم....! لماذا تطلبونها لأنفسكم وتحرمون الآخرين...! فشعب دارفوب من حقه يطلب المساعدة ممن يشاء سواء كانت إسرائيل أم أمريكا وفهما مكمين لبعض رضيتم أم أبيتم ومن يتعامل مع أمريكا فقد تعامل مع إسرائيل فلماذا تخدعون أنفسكم قبل الأخرين ....! ولن ننسى بأن إسرائيل حليفة إستراتيجية لكثير من بلدانكم، ولا ضير في التحالف والتعامل مع كل من تتحق معه مصلحة وهذه هي سنة الدول في الحياة وقد تحالف مع اليهود المصطفى عليه أفضل الصلاة والتسليم فأين أنتم من ذلك....!!
والملفت المحزن في تعليق من يعرفون ببعض المتخصصين العرب من أساتذة وبروفسيرات وفي تعليقاتهم لم يلتزمون الحيادية بل يهاجمون السيد أوكامبو بصورة شخصية مخجلة وكأنه يتعامل بشخصة وليست الشخصية الإعتبارية للمحكمة...أي بطريقة بعيدة كل البعد عن الموضوعية والمهنية ومن منطلق عاطفي بحت وعنصري، بينما لا نرى تعليقات مفكري الغرب تتناول الأشخاص على الإطلاق مهما كانت الأسباب بل تلتزم الموضوعية غالباً وإن لم يك مقنعاً....! وهذا دليل على التخلف والبون الحضاري الشاسع الذي يضعكم دوماً في هذه الخانة التي لا تحسدوا عليها ...!! رغم أننا كنا نتوقع نوع من الموضوعية في الطرح بغض النظر عن أطراف النزاع أو الحوار....! ولكن للأسف يتحدث الكاتب أو  المتخصص والبروفيسر بصورة إيدلوجية بحتة وبنفس إسلوب الإنسان البسيط الموجه فكريا أو غير المتابع و المغيب عن الأحداث...!
وفي هذا نجد بأن الأخوة العرب يتابعون ما يبثها وسائل إعلامهم الموجه وحسب ما تمليها جامعة الدول العربية، والتي تتفنن في شعارات التضامن مع كل الخيباب العربية بغض النظر عما يجرى في البلاد....!!! وهذه السوائل الإعلامية هي تمجد وتثني على الحكام كعادة نشرات الدول العربية والتي تتحدث عن الزيارات والأستقبالات والإفتتحات، وهي كالعادة قام الرئيس وجلس وأكل وشرب وهلمجرا فهل هنالك سواها ....!! فمن الطبيعي أن نعذركم ولا من حرج عليكم...!! وعلى حد قول البعض  ومن يصفون بأن الحكام العرب بمناضلون وأبطال... فهل هم أبطال من الورق والكرتون أم الأفلام..!! وهل هم أبطال على قتل وسجن شعوبهم وأهلهم أم على من...!؟ فأين هؤلاء المناضلون الذين يقفون ضد الإمبريالية المزعومة من هزيمة إسرائيل ....!!؟ والتي أسكتتهم وجلست القرفصاء وسطهم لترهبهم من وقت لآخر....!! أين والبطولات والتضحيات!!! هل أنتم صادقون مع أنفسكم...!!! وهل تنعمون بالحرية والكرامة والأحترام بدولكم ولم تسجنوا أوتعذبوا أوتذلوا ولم تمارس عليكم دكتاتوريات في كل شيء....! نحن نعلم كل معاناتكم ولكنكم متعودون على ذلك...! وتعيشون على أوهام العروبة والقومية والهجمة الإمبيرالية وإستهداف الغرب للمنطقة وهذه الإسطوانات المشروخة....فأنتم مستعبدون في بلادكم وتخدعون أنفسكم.....ومن هذا تستمد إسرائيل قوتها بالمنطقة....! لضعفكم وخوفكم من أنفسكم وإستعبادكم بواسطة حكامكم ورؤسائكم ... حقاً أنتم من تحاصرون غزة وأنتم من تحاربون بالوكالة عن إسرائيل ... فإن إنتظركم الفلسطينيون فهم واهمون حقاً.. فحرروا أنفسكم من قبل ومن ثم فكروا في الآخرين.. وللأسف تتحدثون بلسان حكامكم متى ظهرت هنالك مشكلة، بل تختبأتون خلف العاطفيات بدون عقلانية ولا موضوعية وتدافعون عن القضايا الميتة....!

فبإذن الله سوف يحرر أهل غزها أنفسهم ولا رجاء منكم وجامعتكم العربية إلى يوم الدين.... يا من يقيم بعضكم علاقات قوية مع إسرائيل وتحاصرون غزة بأنفسكم ولم تتمكنوا من إيصال المؤن لأهاليها وتتشدقون بإعتقال زعماء إسرائيل ...!!! تنامون على الفرش المريحة، وتتوسدون الكراسي الوثيرة وتشاهدون التلفزيونات وتتمنون بأن يعتقل نتنياهو وكل من أجرم كما تدعون....، فالاسرائليون يعملون ليل نهار ويعرفون أهدافهم ويتحركون من أجلها، بينما أنتم تجلسون وتتمنون من الأخرين خدمتكم....!! وكلما ظهرت قضية بالمنطقة لجأتم إلى الشعارات ونسيتم عذاباتكم بدواعي العاطفة، وأنتم دوما تناصرون الظلمة....!!  أني تتحررون وأنتم لم تتمكنوا من إنجاح مؤتمر واحد منذ تأسيس جامعتكم العربية والتي شبعت من الخلافات والتشرذمات...!! ومتى علمتم عن دارفور ...؟! وهل هي أرض سودانية أم تشادية ...!؟ وهل يا ترى شعب دارفور عربي أم أفريقي أم خلافه وماذا يتحدثون أو يدينون ...!! وكيف يتوقع الدارفوريون الإنصاف من أناس يمارسون الظلم على شعوبهم....!! فيا ترى بمن سيحتمى أهل دارفور....!! وكيف يتوقع تحقيق عدالة أو رفع ظلم من حكام ظالمون ودكتاريون ..!!
فإن صدور مذكرة التوقيف الثانية ضد عمر البشير ليست بغريبة وأن مقولة الكيل بمكيالين واقع لا ننكره في كثير من طبيعة التعامل الدول ومنذ الأزل، وذلك نظرا لعدة أمور يعلمها الجميع.....!  ظرفية مصلحية وإمكانياتية وخلافها .... قد تحكم هذا الشأن، وهذا ليست بالضرورة مبرر بألا تطبق العدالة في جزء وتتعطل بجزء آخر من البسيطة،..... ونحن نؤمن بأن لكل أجل كتاب... وكل قضية لها وقتها وناسها وعواملها وظروفها ... ومن هذا المنطلق فإن القضايا العربية وخاصة قضية فلسطين قد تعدت نصف القرن رواحا وغدوا... وإستخدمت كل الوسائل المتوفرة  وكل السبل كما تزعمون ، ولم تزداد إلا سوءً وتفرقة ....!! فماذا تودون أن تفعل قضية دارفور بهذا الشأن ؟ وهل قرار المحكمة بشأن دارفور مرتبط بالقضايا العربية أم تعطلها، ومن ثم يجب أن تعطل قضية دارفور...!
فعبارة الكيل بمكيالين هذه الأيام إستهلكت بصورة فاضحة، حتى غدت شماعة لكل متحدث أراد أن يخوض في شأن مذكرة الإعتقال...وتوصف بأنها سياسية وظالمة ومستهدفة لأناس بعينهم... ومن تلكم الأسئلة المتكررة هي ...!! لماذا لم يتم إعتقال نتنياهو أو قادة إسرائيل...؟! وكثيرون..!! فنقول لكل متشدق.... نحن مع تطبيق العدالة في أي مكان سواء الجناة إسرائليون أو أمريكيون أو غيرهم وفي أي مكان كان في العالم، ونحن ضد كل من يرتكب جناية ضد الآخرين...!  بغض النظر عن جنسه أو مكانته أو منهله، ولكن هل عدم القبض على الآخرين هو جواز سفر بألا يحاسب البشير أو يوقف...!! مع العلم بأنه من سنة الحياة هنالك بعض المجرمون يفلتون من العقاب رغم ملاحقتهم أو مطاردتهم ..!؟ وهل تطبيق العدالة لصالح شعب دارفور يتطلب تطبيقها بفلسطين والعراق أولاً، ومن ثم ينظر في شأن دارفور أم ذلك سينتقص من قضايا الآخرين...!!
ولنا عودة....!!

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

besho210

اخبار منظمات ونشطاء ابناء دارفور

جديد الاخبار

بيانات صحفية

جديد مقالات

Copyright © 2009 Sudan National Liberation Movement All rights reserved