logo 3
He can't escape from ICC- لن تهرب من مصيرك
Darfur,s Videos and pictures
Globle TVS and Radios
Important News
google feebook
teweter hotmail logo 4
Monday, 09/20/2010

الجبهة الشعبية لتحرير شرق السودان والجيش الشعبي لتحرير شرق السودان
Popular Front for the Liberation of eastern Sudan
And the People's Liberation Army in eastern Sudan (PFLES-PLAES)-Adress:Email:eliberation@rocketmail.com
Military and political leadership

 

Tuesday, September 14, 2010

رسالة مفتوحة إلى المؤسسات الحقوقية والدولية لتتضافر كافة الجهود والطاقات باتجاه قضية شرق السودان العادلة

لا تزال الحكومة السودانية ترتكب اساليب التهميش والتميز بحق شعبنا بشرق السودان متجاوزة القوانين الدولية والقانون الدولي الإنساني واتفاقية جنيف الرابعة.
ويوما بعد يوم تثبت حكومة الخرطوم أنها حكومة خارجة عن القانون، وتمارس أبشع أنواع جرائم الحرب التي تقشعر لها الأبدان، ويندى لها جبين الإنسانية، والمتمثلة في ضرب منازل شعبنا البجاوي بديم العرب بشكل خطير على نحو ما قامت به في 29/يناير/2005م وقتل عدد من الشباب  بذرائع واهية بواسطة قوي خاصة تابعة لجهاز الامن والمخابرات ، فضلا عن التهجم علي العائلات المدنية في مخادعها وأماكن نومها وراحتها، في مشاهد لاإنسانية وصور بالغة القسوة والبشاعة، عدا عن قصف العديد من المناطق بواسطة مدفع دوشكا  ما أدى إلى بث الرعب وسط الاطفال والنساء

ولم تكتف الحكومة  بذلك، بل أقدمت على ارتكاب مخالفة جسيمة لاتفاقية جنيف بأعلان حالة الطواري واعتقالات طالت من ليس لهم علاقة باحداث 29/ يناير 2005م  في محاولة صريحة لكبت الحريات التي تنص كافة الأعراف والقوانين والاتفاقات المحلية والدولية على صيانتها .

في ذات السياق تقوم حكومة الخرطوم بمحاولة تذويب ارادة شعب البجا في اكتوبر 2006م في محاولة لعقد اتفاقية امنية مع الحكومة الارترية لطي ملف المعارضة الارترية مقابل طي ملف مؤتمر البجا من جانب الحكومة الارترية .وبالفعل تم ذلك من خلال تجاوز طاولة التفاوض متجاوزين بذلك مطالب البجا العادلة  بل استمر ذلك للطبيق برتكولات الاتفاقية  لما يتناسب و تطور علاقة البلدين متجاوزين تطبيق البرتكول الامني لجيش مؤتمر البجا اللذي تجاوز عدده 3000 الف مقاتل فتم تسريح اغلب تلك القوات بمبلغ 3000 جنية ودمج 1% منهم . بالاضافة الي عدم تطبيق اساليب الرعاية الانسانية للمقاتلين واسرهم .

كما واصلت الحكومة بالتعاون مع جهات اخري  ازكاء روح الصراع بين ابناء الاقليم الشرقي وتشويه النسيج الاجتماعي لقبائل الاقليم وتميزهم عن بعضهم في التوظيف والخدمات اذ هناك من يعانون من عدم وجود خدمات عامة ضرورية، ومعزولون عن العالم في ظل تهميش  يتعرضون دوما

ولعل في الممارسات البشعة والتجاوزات المتلاحقة التي ترتكبها الحكومة إبان فترة التحول الديمقراطي والانتخابات الماضية وتزويرها لارادة شعبنا ليستمر إذلال أهلنا وأبناء شعبنا بشكل دائم، ما يؤشر إلى حجم العنصرية ومستوى القمع والحقد الأعمى الذي يحكم السلوك الرسمي تجاه شعبنا وأهلنا المنكوبين.

لقد تبدَّت العنصرية في أوضح صورها ومعانيها، من خلال مشروعات التنمية التي قدمت في مناطق يكون فيها المواطن البجاوي يمثل 20% من سكان المناطق   متجاوزين المناطق التي يمثل البجا الثقل البشري كمناطق ريفي كسلا وشمال لانقيب ووادي امور مما ترتب من ذلك التهميش انتشار كبير للأوبئة الخطيرة والأمراض المُعدية، وعدم التورع عن تدمير مصادر المياه كما هو الحال في ارياب ، وإدخال منطقة ارياب في حالة تلوث بيئي دائم نتيجة للتعامل مع سيانيد الصوديوم  .

وإزاء ما سبق، ورغبة منا في تدشين وتفعيل جبهة شعبية لمحاربة الحكومة في كل المستويات بما فيها المحافل الدولية، فإننا الجبهة الشعبية لتحرير شرق السودان نؤكد على ما يلي:
أولا: نشدد على ضرورة إدانة واستنكار الممارسات العدوانية وجرائم الحرب التي ارتكبتها القوات الامنية الحكومية في كل من قري ريفي همشكوريب وديم العرب ببورتسودان في 29:يناير:2005م، والتحرك الجاد والعمل المنظم من أجل فضحها وإخضاعها للمساءلة القضائية والمحاسبة القانونية في كافة المحافل الدولية ذات الصلة.
 ثانيا: نطالب المؤسسات الدولية بضرورة التحرك العاجل لإيجاد الآليات الملائمة التي تكفل وقف التهميش عن شعبنا البجاوي بشرق السودان

ثالثا: نؤكد فشل اتفاقية سلام اسمرا (جبهة شرق) ممارسة دورها الذي وقعت من أجلها في الحفاظ على الأمن والسلم بالاقليم، وذلك بسبب هيمنة فئة ضعيفة من ابناء الاقليم  عليه، واستمرارها في تقديم الغطاء السياسي لحكومة الخرطوم، ما يشجعه ويمدّه بالضوء الأخضر لمواصلة جرائمه بدم بارد ودون أي رادع سياسي أو قانوني أو أخلاقي.

رابعا: نطالب باعتبار الحكومة خارجة عن القانون، والعمل على فرض الحصار الدولي عليها حتى تنصاع للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، وتلتزم باتفاقيات الامم المتحدة

خامسا:نؤكد أن استمرار الدول الغربية والمحافل الدولية في سياسة الصمت أو التبرير بحق ما يجري في شرق السودان يعدّ مشاركة حقيقية في الجرائم اللاإنسانية التي يرتكبها الحكومة  ضد شعبنا صباح مساء، وتشجيعا لهم على الاستمرار.
  
سادسا: تعتبر الجبهة الشعبية لتحري شرق السودان ان شعبنا تحت الاستعمار لذا  نؤكد على ضرورة السعي باتجاه حشد أوسع موقف حقوقي ودولي يؤكد حق الشعوب المحتلة في الدفاع عن نفسها ومقاومة الاحتلال الذي يجثم على أرضها ومقدراتها، بما في ذلك شعبتا بشرق السودان، داعين المجتمع الدولي إلى دعم هذا الحق دون لبس، والتفريق الواضح بين المقاومة المشروعة، وإرهاب الدولة المنظم الذي تمارسه الحكومة.

سابعا: ندعو ممثلي المؤسسات الحقوقية والدولية، وكافة المؤسسات المهتمة، وقادة الرأي في المجتمع الدولي، إلى زيارة الاقليم الشرقي، والاطلاع على الأوضاع الكارثية والظروف المأساوية التي يعيشها شعبه، بغية تشكيل حالات ضاغطة على المستوى الدولي، والدفع باتجاه مواقف أكثر توازنا وإنصافا تجاه شعبنا .

وختاما.. فإن العالم اليوم أمام لحظة فارقة، فإما أن يسود القانون على الجميع، أو يترك الأمر لشريعة الغاب ولغة الموت والدمار ، وحينها ستندلع النيران المجنونة لتأكل الأخضر واليابس في هذه الأرض، وتمضي الأوضاع إلى حيث المجهول الذي لا يستطيع أحد التكهن بعواقبه وإدراك مآلاته.

معا وسويا نحو عالم أكثر أمنا وأمانا واستقرارا.. عالم أكثر التزاما بالقيم والمبادئ الإنسانية والقوانين والمواثيق الدولية

الجبهة الشعبية لتحرير شرق السودان
الموافق 8 يوليو 2010م

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

besho210

اخبار منظمات ونشطاء ابناء دارفور

جديد الاخبار

بيانات صحفية

جديد مقالات

Copyright © 2009 Sudan National Liberation Movement All rights reserved