logo 3
He can't escape from ICC- لن تهرب من مصيرك
Darfur,s Videos and pictures
Globle TVS and Radios
Important News
google feebook
teweter hotmail logo 4
Saturday, 10/02/2010

حزب البشير يتراجع ويمنح الضوء الأخضر لمجلس الأمن لزيارة السودان دون لقاء البشير لاتهامه في إرتكاب جرائم. جوبا تنشر 60 ألفا من الشرطة لحماية الاستفتاء..شركات النفط تخطط لوقف العمل وإجلاء موظفيها من الحقول.

Saturday, October 2, 2010

تراجعت الحكومة السودانية عن موقفها السابق برفض استقبال وفد مجلس الأمن الدولي الذي يصل إلى الخرطوم الأسبوع المقبل، بعد أن أعلن المجلس رفض لقاء الرئيس البشير المطلوب من قبل المحكمة الجنائية الدولية في مزاعم جرائم حرب ارتكبت بإقليم دارفور المضطرب. وفي غضون ذلك تخطط شركات النفط لتجميد عملها بالجنوب خلال فترة استفتاء تقرير المصير وعمل خطة إجلاء لموظفيها من الحقول الواقعة جنوبا، في وقت أعلنت فيه شرطة جنوب السودان عزمها على نشر أكثر من 60 ألف شرطي لتأمين عملية الاستفتاء بداية العام المقبل مع تأكيد جنوبي بعدم تدخل الجيش الشعبي في العملية والاكتفاء بالمشاركة بالتصويت كمواطنين فقط.

وبدأت الأجهزة الأمنية في جنوب السودان عملية تجهيز القوات المعنية بحماية استفتاء تقرير المصير وإكمال عمليات التدريب. وقال مدير شرطة الجنوب أشويل توتي في مؤتمر لقادة شرطة الجنوب بمدينة جوبا، إن حكومة الجنوب وضعت خطة أمنية لتأمين الإجراءات الأولية. والتصويت على حق تقرير مصير جنوب السودان. وأضاف المدير العام أن شرطة الجنوب تسعى لتأمين الاستفتاء المقبل بكل نزاهة، لافتا إلى عقد الاجتماع الرابع لمجلس قيادات الشرطة، الذي ضم جميع مديري الشرطة في ولايات الجنوب العشر، لوضع استراتيجية كاملة لمواجهة إجراءات استفتاء مصير الجنوب المقبل مطلع العام المقبل.

وكشف توتي عن أن حكومة الجنوب سوف تقوم بعملية نشر نحو 60 ألفا من قوات الشرطة وستتم عمليات تدريبهم في الولايات لتأمين الاستفتاء، بجانب وضع التحوطات كافة لمجابهة أي خلل أمني، فيما بدأت الشرطة في تدريب 10 آلاف من قواتها. وأكد مدير شرطة غرب الاستوائية، سعيد شاؤول قدرة السلطات الشرطية والجيش هناك على مواجهة تعديات جيش الرب بالمنطقة. وأشار إلى تسيير السلطات الأمنية دوريات حفظ الأمن واستقرار المواطن هناك. وتوقع شاؤول عدم حدوث مشكلة من قبل جيش الرب أثناء فترة الاستفتاء للتحوطات الأمنية، وفي السياق ذاته، أكد مصدر مسؤول بحكومة الجنوب لـ«الشرق الأوسط» أن الجيش الشعبي لن يشارك في عملية حماية الاستفتاء، حيث تتخوف الخرطوم من حدوث عمليات تزوير واسعة ترجح كفة التصويت لصالح خيار الانفصال. وتطالب الخرطوم بضمانات وآليات تغلق الباب أمام عملية التزوير لضمان النزاهة وحرية الناخبين. وأشار المصدر إلى أن أفراد الجيش الشعبي سوف يشاركون في عملية التصويت كمواطنين يحق لهم الاستفتاء، لكنهم لن يتدخلوا في العملية وتأمينها، ولا يستبعد المصدر مشاركة الأمم المتحدة في حماية عملية الاستفتاء التي ستجري في يناير (كانون الثاني) المقبل.

وفي سياق ذي صلة، كشفت مصادر مطلعة عن قلق وسط شركات النفط العاملة في جنوب السودان من اضطرابات أمنية تهدد نشاطها، وأشارت المصادر إلى أن بعض الشركات قامت بوضع خطط أمنية، تحسبا للعنف بإجلاء كل العناصر غير الأساسية والمساعدة والأسر إلى الخرطوم، على أن يستمر العمل تدريجيا حتى موعد الاستفتاء ومن ثم التوقف لمدة أسبوع من إعلان نتيجة الاستفتاء.

إلى ذلك، منحت الخرطوم الضوء الأخضر لوفد مجلس الأمن الذي يصل إلى السودان الثلاثاء المقبل للاطمئنان على الاستفتاء والأوضاع في إقليم دارفور المضطرب، وكانت الخرطوم قد رفضت إعلان أعضاء المجلس عن عدم رغبتهم في لقاء الرئيس البشير لاتهامه في جرائم ارتكبت بإقليم دارفور المضطرب، وقال وزير الخارجية السوداني علي كرتي «إن زيارة وفد مجلس الأمن الدولي للسودان خلال الأيام المقبلة تأتي في إطار المتابعات الدورية للمجلس للوقوف على سير تنفيذ اتفاق السلام الشامل. إن مجلس الأمن الدولي قد اجتمع مرتين في السابق في كل من نيروبي وجوبا وذلك لمتابعة سير إنفاذ اتفاق السلام». وأضاف كرتي «الحكومة على علم بكل القضايا التي سيبحثها والمقابلات التي سيجريها وفد مجلس الأمن الدولي في البلاد ولا علاقة لمجلس الأمن الدولي بأي أجندة أو مسائل أخرى، ولن تكون هناك مفاجآت».

الخرطوم: فايز الشيخ
الشرق الأوسط

 

 

 

 

 

 

 

 

 

besho210

اخبار منظمات ونشطاء ابناء دارفور

جديد الاخبار

بيانات صحفية

جديد مقالات

Copyright © 2009 Sudan National Liberation Movement All rights reserved