logo 3
He can't escape from ICC- لن تهرب من مصيرك
Darfur,s Videos and pictures
Globle TVS and Radios
Important News
google feebook
teweter hotmail logo 4
Monday, 09/20/2010

أعترافات الرئيس سلفاكير الخطيرة في ونسته مع أمبيكي

 

مقدمة
Wednesday, August 25, 2010
نختم في هذه الحلقة السابعة والأخيرة , أستعراضنا لونسة , وانطباعات الرئيس امبيكي عن أفكار ورؤي الرئيس سلفاكير , في بعض المسائل السياسية .

مؤتمر أسمرة للقرارات المصيرية 1995

خاطب الرئيس سلفاكير صديقه أمبيكي قائلأ :

العزيز تابو .

في اسمرا في يونيو عام 1995م , طرحت الحركة الشعبية لباقي فصائل التجمع الوطني الديمقراطي المعارض , مبدأ حق تقرير المصير للجنوب ! لان الجنوب لا يستطيع ان يعيش في سودان واحد يحكمه نظام الانقاذ الاسلاموي الدموي , الذي يجاهد في الجنوب لنشر الشريعة بالحرابة !

وافقت كل القوي السياسية السودانية الحية علي مطلب الحركة الشعبية بحق تقرير المصير للجنوب !

وأصبح مبدأ حق تقرير المصير للجنوب , لاول مرة في يونيو عام 1995 , مطلب كل القوي السياسية السودانية الحية , بما في ذلك كل القوي السياسية الشمالية !

وكان ذلك , وحصريأ , بسبب الحرب الجهادية الاسلاموية التي كان يشنها نظام الانقاذ ضد الجنوبيين !

واصبح مبدأ حق تقرير المصير ( الانفصال ) للجنوب , من ثوابت وادبيات السياسة السودانية ! تقر وتعترف به كل القوي السياسية الحية في السودان , وطوعاً لا كرهاً .

ثم وبضغط أمريكي مهول علي نظام الأنقاذ , تم توقيع أتفاقية السلام الشامل ( نيروبي - 9 يناير 2005 ) .

أحتوت الأتفاقية علي مبدأ تقرير المصير للجنوب , وذلك للمرة الاولى في تاريخ الاتفاقيات السودانية ! وتم تضمين الاتفاقية في الدستور الانتقالي ( 2005 ) لبلاد السودان !

اصبح مبدأ تقرير المصير للجنوب ، ولاول مرة في تاريخ السودان ، مادة اصيلة من مواد دستور السودان , وحقا مقدسا لا يقبل النقض .

ولكن بعد توقيع الاتفاقية , وخلال المرحلة الانتقالية التي تنتهي بعقد الاستفتاء يوم الاحد 9 يناير 2011م ( 6 سنوات ) , رجع نظام الانقاذ لقديمه في نكص العهود , وخرق المواثيق ! بدأ ( ولا يزال ) نظام الانقاذ في عكننة الجنوبيين , ولاتفه الامور .

العزيز تابو ...

لكل هذه الأسباب مجتمعة , فأن الاستفتاء لا يقدم مفاضلة بين خيارين : الوحدة أو الأنفصال ؟ الأستفتاء يقدم مفاضلة بين الأستقلال أو ألأستعباد . الأستفتاء يطلب من الجنوبي أن يجيب علي سؤالين مفتاحيين :

السؤال الأول :

هل ترغب أن تكون إنسانا بدون كرامة , أنسانأ من الدرجة العاشرة في دولة اسلاموية- عروبية , فيفرض عليك بالأكراه والغصب والقانون دينأ ليس دينك , وثقافة ليست ثقافتك ، ولغة ليست لغتك , ولباسأ غير لباسك ؟

من سيجيب على هذا التساؤل بنعم ؟

السؤال الثاني :

هل تقبل ان يناديك الناس في دولة عروبية , و يقال لك عب , وقد ولدتك أمك حرا ؟

من سيجيب على هذا التساؤل بنعم ؟
العزيز تابو ...

البيان الصادر عن مؤتمر الأساقفة الكاثوليك ( جوبا - 22 يوليو 2010 ) دعي صراحة لنبذ الوحدة والتصويت للانفصال . دعي البيان شعب جنوب السودان للحياة وللأمل ! وأكد البيان أن الوحدة مع المؤتمرنجية في الوضع الحالي لن تعني لا حياة ولا أمل!

الجنوبي لا يستطيع ان يرفض دعوة الأساقفة الكاثوليك ! وخصوصأ كل جنوبي يتذكر كلمات الرمز جون قرنق يخصوص مجلس كنائس السودان ( يناير 1990م ) ! الكيان الجامع للكنائس الكاثوليكية والأسقفية قي السودان :

( مجلس كنائس السودان هو الجناح الروحي للحركة الشعبية , والذي يجب أن يشارك مشاركة كاملة , كجزء لا يتجزأ من الحركة الشعبية وجيشها . ) .

وتيب ؟



فرق تسد


العزيز تابو ....

بعد أبرام اتفاقية السلام الشامل في عام 2005 , بدأ نظام الانقاذ في محاولة تفتيت الحركة الشعبية ، التي تمثل بوتقة انصهرت فيها كل القبائل الجنوبية ! وظهرت فجأة مليشيات الجنجويد الجنوبية المدعومة ، تمويلاً وعدة وعتاداً ، من نظام الانقاذ ! وبدأت في زعزعة الامن في الجنوب ، لاظهار الحركة الشعبية بمظهر من لا يستطيع حكم الجنوب ، وفرض السيطرة الامنية فيه !

وبالفعل بدأت المليشيات القبلية الجنوبية المسلحة ( من قبل نظام الانقاذ ) تهاجم القبائل الجنوبية الاخري ... مليشيات الجنجويد الجنوبية الأنقاذية من قبيلة النوير ضد قبيلة الدينكا ، وكذلك ضد قبيلة الشلك ، مليشيات الجنجويد الجنوبية الأنقاذية من قبيلة الدينكا ضد قبيلة المورلي ، وكذلك ضد قبيلة النوير , مليشيات الجنجويد الجنوبية الأنقاذية من قبيلة المورلي ضد قبيلة النوير , وهكذا .. أصلها عايرة واداها أبالسة الأنقاذ أكثر من سوط ؟

اراد نظام الانقاذ ان يفتت الحركة الشعبية وحكومة جنوب السودان كما فتت ، من قبل ، الاحزاب السياسية الشمالية، لتخلو له الساحة السياسية فيعرض ويقدل لوحده .

وبالفعل بذر نظام الانقاذ بذور الفتنة والشقاق في الجنوب ! وطرحت البذرة ثمارها فكانت النتيجة صراعات , وحروب قبلية , وتناحر ، وتباغض ، وكراهية ، وبغضاء بين الجنوبيين .

ظن نظام الانقاذ ان في ضعف الحركة الشعبية قوة له، كما هو الحال مع الاحزاب الشمالية .

استعمل نظام الانقاذ مال بترول الجنوب لتفتيت الجنوب , وكسر شوكة الحركة الشعبية .

من دقنو وفتلو ؟؟

وفي الخرطوم العاصمة القومية ( للجنوب والشمال ) والتي حفظ لها , الدستور الانتقالي والاتفاقية , وضعاً خاصاً يحترم الاديان المختلفة , بدأ نظام الانقاذ , وباسم النظام العام , في القبض علي اكثر من 14 الف جنوبي وجنوبية بتهمة شرب وبيع الخمر ( الذي نحتسيه نحن الان كمسيحيين ) ! وتم جلدهم وسجنهم , مما اضطرهم للفرار من جحيم عاصمتهم القومية الي اقليمهم الجنوبي , حيث بدأوا يحكون لاهلهم في الجنوب , عن تجاربهم المريرة في العاصمة القومية .

استمر نظام الانقاذ في عكننة الجنوبيين بشتي الطرق , ولاتفه الاسباب مما اضطر الحركة الشعبية الي الحرد , وتجميد مشاركتها في حكومة الوحدة الوطنية ( 2007 ) . وبدأ الجنوبي في الطنطنة ! ولكن لم يعر نظام الانقاذ اي التفات لهذه الطنطنة , بل زاد في غيه . وكأنه يغصب الجنوب علي الأنفصال ؟

الفات مات ؟

قاطع امبيكي حديث الرئيس سلفاكير , بان ذكره بان كل ذلك كان في الماضي ! الان المؤتمر الوطني قد وعي واستوعب الدرس , وفتح عضويته لكل الاديان , والاعراف , والمناطق ! فتجد المسلم والمسيحي والكجوري الذي يعبد المطر , في عضوية المؤتمر الوطني .

واضاف قائلا أن الانفصال لن يضمن السلام والأستقرار والتنمية في الجنوب ! بل سيمثل سابقة جاذبة للتأثير السلبي داخل الجنوب , والشمال , والقرن الإفريقي ، وكذلك داخل عموم أفريقيا ! هناك مخاوف حقيقية في الأوساط الأقليمية والدولية حيال الانفصال !

الانفصال فيروس سرطاني قاتل , بل مدمر , يا سلفا !

ايها العزيز سلفا ؟

لماذا لا تلعن الشيطان , يا سلفا , وتتحالف مع حزب المؤتمر الوطني . ويستمر الوضع الحالي كما هو , مع بعض الضمانات الاضافية لكم , مثلأ كأن يكون كل بترول الجنوب من نصيب الجنوب حصريأ , وتكون الخرطوم عاصمة قومية مدنية , تسع كل الاديان , والأعراق ؟


المؤتمر الوطني قد فارق المشروع الحضاري الانقاذي فراق الطريفي لجمله ! فراق الصين للشيوعية ! وارتدي سترة جديدة عصرية ومدنية , سترة ميكافيلية , بعيداً عن الشريعة الاصولية .

اعتقد يا سلفا انه يمكنك اللعب مع المؤتمرنجية ! انت في الجنوب , وهم في الشمال , ويا دار ما ..........

هنا قاطع الرئيس سلفاكير امبيكي قائلاً :

المؤتمرنجية . يا تابو، نفس النبيذ ، ولكن في زجاجة اخري ؟ ولكنه نفس النبيذ ؟

او كما يقولون في الشمال : البصل ريحتو واحدة !

ان اردت دليلاً ، فهاك بعضأ منها :

الدليل علي ذلك انه في العام 2009م , اصدرت رابطة علماء السودان ( التابعة والممولة من حزب المؤتمر الوطني ) , بياناً تفتي فيه بان الانضمام للحركة الشعبية والتعامل معها حرام ؟ بل افتت انه من اوجب واجبات كل مسلم , كراهية ناس الحركة الشعبية , وبغضهم , تقرباً لله ! كما افتت بحرمة ايجار المكاتب والمنازل لعناصر الحركة الشعبية الكافرة .. كل هذه الفتاوي بايعاز من المؤتمرنجية .


في يناير 2010 م , اصدر 15 من العلماء المسلمين، من مختلف البلاد الاسلامية (منهم 6 من السودان...ومن المؤتمر الوطني) بياناً اكدوا فيه ان ارض الجنوب فتحها المسلمون، ولا يجوز تقرير المصير فيها ؟ لانها ارض مملوكة للمسلمين ؟ وافتوا بان الاستفتاء كفر صراح، ومن يشارك فيه كافر يجب مقاتلته ؟ ولم تعترض حكومة المؤتمر الوطني , ولا حزب المؤتمر الوطني علي هذا البيان ؟ لم يحرك المؤتمرنجية ساكنا ، علي هكذا فتاوى تكفيرية ... بل كانت كل هذه الفتاوى بايعاز من المؤتمرنجية !

في فبراير 2010م , اصدر المجلس العلمي لانصار السنة ، الممول من المؤتمر الوطني ، بياناً اكد فيه ان انتخاب اي علماني او امراة كفر صريح.

وفي فبراير 2010م اصدرت جماعة انصار الكتاب والسنة , الممولة من المؤتمر الوطني , بياناً اكدوا فيه ان حق تقرير المصير حرام ؟ والتداول السلمي للسلطة باطل ؟ وان الرئيس البشير هو الرئيس الشرعي والدائم لبلاد السودان ؟ ومن يقول بغير ذلك , وجب قتاله وقتله .

هذا البيان بايعاز من المؤتمرنجية .

ثم ان منبر السلام العادل الذي يقوده خال الرئيس البشير , وبمباركة الرئيس البشير , يدعو ليل نهار لاثارة الكراهية الدينية والعرقية والعنصرية ! ويدعو للعنف والحرب ضد الجنوبيين ؟ وافتي هذا المنبر بتجريم وتكفير كل من يؤيد او يتعاون مع الحركة الشعبية ؟ ولم يرفع الرئيس البشير سبابته ليوقف خاله عند حده .

( ملحوظة من الكاتب : كان لقاء الرئيس سلفاكير - امبيكي قبل مفاصلة الرئيس البشير مع خاله )

المؤتمرنجية كملوك البوربون ينسون , ولا يتعلمون من اخطائهم .

المؤتمرنجية يتصرفون معنا بعصبية منفرة , وبعدوانية غير عقلانية ، وبدون حساب للعواقب .

أرفض أن اكون اليتيم على مأدبة اللئام ، بانتظار رحمة الرب !

أرفض أن أحاكي الغريق الذي يتشبث بزبد البحر ؟

أرفض أن أحاكي الثور الذي يرميه (المتادور) او المصارع المؤتمرنجي بسيف علي كتفيه , ويترك السيف في الجرح ، ثم يرمي الثور بسيف اخر , ويتركه هناك ، ويظل يرميه بسيف , وراء سيف ، سيف , وراء سيف...الخ ، تاركاً كل هذه السيوف علي كتفي الثور الجريح ، إلى أن ينزف كل دمه , فتنهك قواه ثم يتهاوى على الارض ويموت !

أرفض ان أكون هذا الثور الغبي ؟

في افريقيا اختارت مصر وليبيا ويوغندا وكينيا وتنزانيا وجنوب افريقيا وبوتسوانا طواقم وعناصر سفاراتهم في جوبا , استعداداً لاعلان دولة جنوب السودان الجديدة ! وفي اروبا بدأت فرنسا وبريطانيا والمانيا في بناء مباني سفاراتهم في جوبا , لكي يكونوا علي اهبة الاستعداد عندما يعلن جنوب السودان استقلاله في التاسع من يوليو 2011م.

وكما تعرف جيدا , يا تابو ، فقد اكدنا من جانبنا لادارة اوباما , وكذلك لاسرائيل باننا في اياديهم الكريمة بعد استقلال دولة جنوب السودان !

مستعدون بل ندعو ونتوسل لاقامة رئاسة الافريكوم في جوبا !

مستعدون بل ندعو ونتوسل لاقامة قواعد عسكرية امريكية واسرائيلية في دولة جنوب السودان , كما الحال في القواعد العسكرية الامريكية في قطر ، البحرين ، الكويت ، الامارات ، السعودية ومصر.

طلبنا من القس فرانكلين جراهام ان يؤكد لادارة اوباما ولكل اللوبيات الصهيونية اننا طوع بنانهم , تمامأ كما مولانا الميرغني طوع بنان لواءات المخابرات المصرية , مقابل حمايتهم لنا من عدوان جلابة ومندكورو دولة شمال السودان العروبية - الاسلاموية !

طلبنا منه أن يقول للامريكان ان يأتوا ويستعمروننا ؟

طلبنا منه أن يقول للامريكان ان يأتوا و( ...... ) ؟

واهلاً وسهلاً باستعمارهم الامريكي - الصهيوني في دولة جنوب السودان النصرانية ؟

سوف يهتف شعب دولة جنوب السودان :

يعيش يعيش الاستعمار الامريكي/ الصهيوني

يسقط يسقط الجلابة والمندكورو

يعيش يعيش نتن ياهو وليبرمان

يسقط يسقط نافع وكرتي


ايها العزيز تابو , انظر ماذا يحدث في جمهورية بلاد الصومال , التي انفصلت عن جمهورية الصومال , في سلام , رغم المخاوف الاقليمية والدولية . وقد جرت فيها أنتخابات رئاسية مطلع يوليو 2010 , للمرة الثانية علي التوالي , وفي هدؤ تام , وبتداول سلمي للسلطة بين الاحزاب السياسية المتصارعة ؟

وكذلك جمهورية بونتلاند انفصلت , هي الأخري عن جمهورية الصومال , في سلاسة وسلام .

والحال هكذا ... مع كل هذه السوابق الموجبة , والحية الماثلة أمامنا !

لماذا انفصالنا حرام علي بلابله الدوح ؟

او كما يقول المثل الشعبي :

حقهم سِميح , وحقنا ليهو شِتيح !

كما قلت يا تابو :

اضاعوني صغيرا وتباكوا على كبيرا...

اليوم خمر وغداً أمر! الرسالة

الحلقة السابعة ( 7 – 7 )

ثروت قاسم
tharwat20042004@yahoo.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

besho210

اخبار منظمات ونشطاء ابناء دارفور

جديد الاخبار

بيانات صحفية

جديد مقالات

Copyright © 2009 Sudan National Liberation Movement All rights reserved