logo logo 1

رؤية حركة/ جيش تحرير السودان تقرير المصير الحل لشعب دارفور 
بعد دراسة مستفيضة للواقع السياسي الراهن، وتحليل عميق لازمة دارفور وتداعياتها علي شعب دارفور خاصة وبقية الشعوب السودانية بصورة عامة، وبعد مشاورات واسعة وسبر لاتجاهات الرأي العام، وتقييم شامل لكل نضالات شعبنا الدارفورى عبر العقود الماضية وصلنا إلى نتيجة مفادها أن الدولة السودانية لايمكن لها

logo 3
He can't escape from ICC- لن تهرب من مصيرك
Darfur,s Videos and pictures
Globle TVS and Radios
Important News
google feebook
teweter hotmail logo 4
Thursday, 08/12/2010

حق تقرير المصير لشعب دارفور والسودان الديمقراطي الليبرالى الموحد ..... بقلم : تاجة عيسي

Monday, January 11, 2010

(1)
حق تقرير المصير لشعب دارفور أصبح أمر واقع، وكل يوم يمر يتم إثبات ذالك بقرائن الأحوال على الأرض. إن تصريحات مسؤلي حزب المؤتمر الوطنى توضح ذالك بجلاء مما يدع اى مجال للشك وذالك بأن 300 يوم غير كافية لإقامة الوحدة الجاذبة بين شمال والجنوب والحديث يجب ان يكون حول الإنفصال الجاذب بين الشمال و الجنوب مما يعضد حق تقرير المصير لشعب دارفور.
(2)
هنالك واهمون لا زالوا يحلمون بالسودان الموحد الديمقراطى يعيشون فى احلام اليقظة تلك. لكن حقوق و إرادة الشعوب لا تبنى على أحلام اليقظة إنما تبنى بفن الممكن و الواقع وهو حق تقرير المصير لشعب دارفور بعد إن أفشل المؤتمر الوطنى بسياساته الرعناء فى إقامة الوحدة الجاذبة.
(3)
إن كل من يتحدث عن حكومة إنتقالية إنما يريد إختطاف قضية شعب درافور وحقهم فى تقرير المصير ليكون ذالك مَطِية لهم للوصول الى الكراسى الشكلية فى القصر الجمهورى حيث يتمتع الفرد منهم بمزايا خاصة و يتم إختزال الحقوق فى صورة وظائف شخصية مثل تجربة النضال فى جنوب السودان منصب نائب رئيس الجمهورية لجوزيف لاقو ، ابيل لير ومساعد الرئيس منى اركو. لذالك الحديث عن منصب نائب رئيس الجمهورية لدارفور انما هو بيع لقضية دارفور وإن حق تقرير المصير لشعب دارفور هو الحل النهائى و ليس المناصب الشكلية و الإنتهازية.
(4)
احزاب السلفية السياسية و العقائدية عليهم البحث عن مركب اخر للوصول الى السلطة فى المركز غير قضية دارفور. شعب دارفور الآن بعد جرائم الحرب و جرائم الإبادة الجماعية ورأس النظام هارب من المحكمة الجنائية ليس هنالك اى بديل غير حق تقرير المصير لشعب دارفور واللذين عُمِيت أبصارهم وبصيرتهم بسبب الوهم الخيالى السودان الليبرالى الديمقراطى الموحد بحيلة إن الوقت غير مناسب للدعوة لحق تقرير المصير لشعب دارفور، عليهم الذهاب مباشرة الى أسيادهم فى المركز وقد تمت دعوتهم بأن يأخذوا عُودهم من قبل الإمام وغيره.
(5)
إن تيار حق تقرير المصير لشعب دارفور هو موج هادر لا يستطيع كائن من كائن أن يقف سداً امام هذا السيل الجارف لأنه يمثل إرادة وحقوق شعب دار فور وإرادة الشعوب هى المنتصرة دائماً وليس إرادة الإنتهازين والخفافيش اللذين يعيشون فى الظلام ولا يستطيعون العيش فى النور لأنهم يخبئون فى دواخلهم خناجر مسمومة عبر ما يسمى فكرة السودان الليبرالى الديمقراطى الموحد لطعن شعب دارفور من الخلف وجب عليهم مغادرة محطة قضية دارفور و العودة الى أحضان أسيادهم فى المركز لأن تلك الحِيل لن تنطلى على شعب درافور بتاتاَ.
(6)
أصحاب الأوهام بما يسمى السودان الديمقراطى الليبرالي الموحد حتماً تجاوزتهم الأحداث
والحديث الدائر الأن هو الإنفصال الجاذب و ليس الوحدة الجاذبة. إن أحزاب السفلية السياسية
والعقائدية التى باعت لهم ذالك الوهم السودان الديمقراطى الليبرالى الموحد و أصبحوا منقطعين عن الواقع ونائمون نوم أهل الكهف بذالك الوهم وتحجرت عقولهم وقلوبهم  لذلك تجد احاديثهم نكرة لا تستند على الواقع المعاش حيث أصبحوا ينطقون بلسان أهل المركز فى صورة عبودية حديثة عبر غسل دماغهم بذالك الوهم السودان الموحد الليبرالى الديمقراطى ينطقون به كلببغاء بعد ان تم تلقينهم من قبل أسيادهم فى المركز بعبارة ما يسمى السودان الموحد الليبرالى الديمقراطى.إن حق تقرير المصير لشعب دارفور هو يجسد إرادة الواقع و التى هى المنتصرة دائماً و أبداَ وليس ذالك الوهم.

[Taga Issa} tagaissa@googlemail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

besho210

اخبار منظمات ونشطاء ابناء دارفور

جديد الاخبار

بيانات صحفية

جديد مقالات

Copyright © 2009 Sudan National Liberation Movement All rights reserved